نتيجة مباراة ليفربول وهدرسفيلد اليوم 26-4-2019 الدوري الإنجليزي
مشاهدة مباراة ليفربول وهدرسفيلد بث مباشر اليوم

تقام مباراة ليفربول وهدرسفيلد والتي تقام ضمن منافسات الأسبوع السادس والثلاثون بالدوري الإنجليزي ليفربول أصبح الأن يخوض جميع مبارياتة المقبلة تحت ضغط كبير بالإخص بعدما أن تمكن مانشستر سيتي من تخطي لقائة الأصعب أمام مانشستر يونايتد مما يجعل مانشستر سيتي يقترب وبقوة من حسم لقب الدوري الإنجليزي للموسم الثاني علي التوالي.

ليفربول لدية ثلاثة مباريات متبقية بما فيهم مواجهة الليلة ولكن المواجهتين المقبلتين ستكونان الأصعب حيث أن المواجهة الأول ستجمع بين ليفربول ونيوكاسل وتأتي صعوبة اللقاء في إقامتة علي سانت جيمس بارك معقل نيوكاسل يونايتد يذكر أن نيوكاسل يونايتد يحتل المركز الثالث عشر أما المواجهة الثانية ستكون أمام وولفرهامبتون الذي يحتل المركز السابع وقد ظهر بصورة مميزة إلي الأن ولكن مازالت فرص ليفربول قائمة لحصد لقب الدوري الإنجليزي بالإخص أن الفارق النقاطي نقطتين فقط.

وقد خاض ليفربول مباراته الأخيرة أمام كارديف سيتي حيث قد حسمها بثنائية نظيفة حيث قد تمكن الدولي الهولندي جيورجينهو فاينالدوم من إحراز الهدف الأول بالدقيقة السابعة والخمسون بينما تمكن جيمس ميلنر من إضافة الهدف الثاني بالدقيقة الحادية والثمانون.

أعتمد يورجن كلوب خلال لقائة الأخير أمام كارديف سيتي علي تشكيل مكون من ثلاثي وسط الميدان بقيادة المخضرم الإنجليزي جوردان هندرسون بالإضافة إلي الغيني كيتا والهولندي الدولي فينالدوم وكان من المتوقع أن يعتمد كلوب علي هندرسون لاعب وسط دفاعي مع الأعتماد علي كيتا وفينالدوم في أداء الأدوار الهجومية ولكن قد تواجد فينالدوم كلاعب وسط دفاعي أمامة هندرسون وكيتا.

تقدم هيندرسون الهجومي
تقدم هندرسون الهجومي

بأتي أعتماد كلوب علي هندرسون في الجوانب الهجومية من أجل إستغلال حالة اللاعب الرائعة خلال الفترة الأخيرة حيث قد ظهر بصورة مؤثرة في الجانب الهجومي وذلك بالمقارنة مع اللاعبين التي قد أعتمد عليهم كلوب من أجل أداء هذا الدور ولكن لايمكن الحكم بصورة كاملة علي هيندرسون من خلال مواجهة كارديف سيتي الأخيرة بالإخص أن ليفربول فريق دائم البحث عن البطولات ويشارك خلال السنوات الأخيرة بصورة مستمرة بدوري أبطال أوروبا يذكر أن ليفربول قد عاني هذا الموسم من عدم تواجد لاعب وسط دفاعي لدية القدرات الهجومية وذلك في ظل رحيل إمري تشان وإصابة تشمبرلين.

بدأ اللقاء كما هو متوقع بتراجع كبير من جانب كارديف سيتي التي قد تراجع إلي وسط ملعبة ليعطي الفرصة لفريق ليفربول لمواصلة الضغط والأستحواذ علي الكرة ولكن علي الرغم من أستحواذ ليفربول علي الكرة ولكن كان يعاني بسبب التنظيم الدفاعي الجيد من جانب كارديف سيتي الذي نجح في تنفيذ الرقابة والضغط بصورة صحيحة لذلك نجد أن هناك نزول متكرر إلي وسط الميدان من جانب الثلاثي الهجومي محمد صلاح وماني وفيرمينو وذلك من أجل محاولة إستلام الكرة.

نزول فرمينو إلي وسط الميدان
نزول فرمينو إلي وسط الميدان

كارديف سيتي نجح أيضاً في إغلاق الجبهة اليسري لدية ليفربول والتي تعتبر من أهم المنافذة الهجومية لدية ليفربول في ظل تواجد المتألق الأسكتلندي أندرو روبرتسون بالإضافة بالتأكيد إلي الثلاثي الهجومي وبالتالي في حالة ضغط الخصم علي ليفربول في وسط الميدان مما يجعل هناك صعوبات كبيرة في وصول الكرة إلي الثلاثي الهجومي ما يجعل الأمو بالإضافة إلي إغلاق الجبهة اليسري مما جعل ليفربول في وضعية هجومية بالغة الصعوبة.

وقد حاول ليفربول الأختراق من خلال إستغلال سرعات الدولي المصري محمد صلاح ولكن كان هناك رقابة لاصيقة من جانب دفاعات كارديف سيتي وقد ظهرت تلك الرقابة بالإخص خلال أحداث شوط اللقاء الأول مما جعلت هناك صعوبة أمام ليفربول في الوصول إلي مرمي الحارس نيل إثيريدج في ظل هذا التنظيم والتكتل الدفاعي الكبير من جانب دفاعات كارديف سيتي أيضاً ما ساعد كارديف سيتي علي هذا هو إكتساب الألتحامات المشتركة.

معاناة ليفربول خلال مواجهة كارديف سيتي هي معاناة متكررة منذة بداية الموسم الحالي بسبب قلة القدرات الهجومية لثلاثي خط المنتصف مما يجعل الأمور بالغة الصعوبة أمام ليفربول في حالة خوض الخصم لقاء دفاعي علي الرغم من ظهور الدولي الغيني نابي كيتا بصورة مميزة خلال الفترة الأخيرة ولكن لم يظهر بشكل إيجابي خلال مواجهة كارديف سيتي أيضاً هندرسون قد تحرك كثيراً وبصورة مميزة ولكن من تأتي تحركات اللاعب بفاعلية هجومية إيجابية.

انتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي وبالتأكيد نتيجة منطقية للغاية في ظل الشكل الهجومي من جانب ليفربول والتنظيم الدفاعي من جانب كارديف سيتي وقد نجح ليفربول في تحقيق هدف التقدم بالدقيقة السابعة والخمسون عن طريق ضربة ثابتة وبالتأكيد أيضا هذا منطقي للغاية وقد سجل هدف اللقاء الأول الدولي الهولندي جيورجينهو فاينالدوم وقد ظهرت مساحات واضحة في دفاعات كارديف سيتي الذي تحرر من الجانب الدفاعي من أجل إرداك هدف التعادل وقد ظهرت بصورة خطورة كبيرة من جانب ليفربول.

فرص ليفربول الضائعة بعد هدفة الأول
فرص ليفربول الضائعة بعد هدفة الأول

في ظل إمكانية إحراز ليفربول هدفة الثاني فقد قرر نيل وارنوك المدير الفني لفريق كارديف سيتي التراجع إلي منتصف ملعبة وذلك علي الرغم من تأخر كارديف سيتي بهدف نظيف لذلك قد عاد ليفربول إلي السيطرة السلبية بدون فعالية هجومية في ظل تراجع كارديف سيتي إلي منتصف ملعبة وقد تمكن ليفربول من إحراز هدفة الثانية أيضا عن طريق ضربة ثابتة وهذا يؤكد علي شكل اللقاء الذي ظهر في ليفربول ليس لدية القدرة علي أختراق دفاعات كارديف سيتي وذلك بسبب عدم التنوع الهجومي بالإضافة إلي عدم المساندة الهجومي من جانب ثلاثي وسط الميدان.

مواجهة ليفربول وهيديرسفيلد تاون قد تختلف عن مواجهة كارديف سيتي وليفربول وذلك بسبب الهبوط الرسمي لفريق هيديرسفيلد تاون إلي تشامبيونشيب الموسم المقبل لذلك قد يكون هناك جرأة هجومية بعض الشيء من أجل تحقيق صورة جيدة قبل الهبوط لدوري الدرجة الثانية الإنجليزي.

  • بخماسية نظيف نجح ليفربول في التفوق علي هيديرسفيلد تاون.