التخطي إلى المحتوى

يلتقي اليوم استون فيلا ووست هام يونايتد بالجولة الخامسة بالدوري الإنجليزي, مواجهة الليلة يمكن أن نقول عليها مواجهة ستجمع بين الصراع القمة والقاع وذلك بسبب موقف الفريقين بجدول المسابقة حتي الأن حيث أن استون فيلا يقع في مؤخرة الترتيب ولكن مازال لدية فرص كبيرة من أجل الإرتقاء إلي وسط الجدول في حالة تحقيقة نقاط اللقاء الثلاثة اليوم حيث سيقفز عشرة مراكز ولكن الحال كذلك بالنسبة وست هام يونايتد في حالة أنتصارة اليوم سيقفز للمركز الثالث جدير بالذكر أن وست هام يونايتد يحتل المركز حالياً التاسع.

استون فيلا قد بدأ هذا الموسم بصورة أكثر من رائعة وذلك بالظهور بصورة جيدة للغاية أمام توتنهام علي الرغم من إنتهاء اللقاء لصالح توتنهام بثلاثية مقابل هدف الإ أن ظهورة بصورة جيدة خلال لقائة الأول بالدوري الإنجليزي بعد صعودة من الدرجة الثانية هذا الموسم جعل البعض يري أن استون فيلا قادر أن يقدم موسم جيد يجعلة مؤهل للبقاء بالدوري الممتاز ولكن كانت النتائج عكس ذلك حيث قد تعثر في جميع المواجهات التي قد خاض بإستثناء مواجهة إيفرتون بالجولة الثالثة والتي قد أنتهت لصالح أستون فيلا بثنائية نظيفة.

دين سميث قد بدأ مواجهة توتنهام بالشكل الخططي 4-1-4-1 هذا الشكل أعتمد بشكل كبير علي إغلاق منطقة العمق وذلك بتواجد اللاعب الأيرلندي كونور هوريهان الذي لم يكن لدية أدوار هجومية علي الأطلاق ولكن كان يقوم بالمساعدة في خروج الكرة من الخلف للأمام ولكن في حالة فقدان استون فيلا الكرة يتم إعطاء أدوار دفاعية كبيرة للثنائي جون ماكجين وجاك غريليش ولكن للثنائي كان أدوار هجومية كبيرة بالإخص جون ماكجين التي يمتلك سرعات كبيرة تجعلة عنصر هام في بناء هجمات مرتدة مع الدولي المصري محمود تريزيجيه.

الرابع جون ماكجين وجاك غريليش ومحمود تريزيجية وأنور الغازي كان لديهم أدوار دفاعية من خلال الضغط علي دفاعات توتنهام وبالتالي وجد توتنهام صعوبة في خروج الكرة من الخلف للأمام فقد نجح الرباعي في عمل جدار منيع لذلك حاول توتنهام الخروج بالكرة من منطقة الأطراف ولكن المدرب الإيطالي دين سميث قد قام بأعطاء أدوار دفاعية للظهيرين أحمد المحمدي ونيل تايلور بالإضافة إلي الدور الدفاعي من جانب الجناحين محمود تريزيجية وأنور الغازي ولكن علي الرغم من هذا الشكل التكتيكي الرائع من جانب المدرب الإنجليزي دين سميث ولكن كان يصل توتنهام إلي منطقة جزاء استون فيلا وقد شكل خطورة في أكثر من كرة وذلك بسبب قلة الخبرات من جانب بعض العناصر.

الجدار الرباعي لفريق أستون فيلا
الجدار الرباعي لفريق أستون فيلا

ليس الشكل المعتاد لفريق أستون فيلا هو 4-1-4-1 ولكن تم الأعتماد علي هذا الرسم الخططي بسبب القوة الهجومية الكبيرة التي يمتلكها فريق توتنهام لذلك كان من الضروري عمل كثافة في وسط الميدان أما خلال كريستال بالاس الأخيرة فقد تم الأعتماد علي الرسم الخططي 4-3-3 وذلك بتواجد ثلاثي في وسط الميدان جون ماكجين ودوجلاس لويز وجاك غريليش ذلك شكل ممتاز ومناسب للغاية لفريق استون فيلا التي يمتلك تشكيلة مميزة ولكن ما ينقص استون فيلا هو قلة الخبرات, من المتوقع أن يواصل دين سميث الأعتماد علي التشكيل ذاتة التي قد أعتمد علية خلال مواجهة كريستال بالاس ولكن من المتوقع أن يكون جون ماكجين بديل للدولي المصري تريزيجية التي قد حصل علي البطاقة الحمراء خلال مواجهة كريستال بالاس.