التخطي إلى المحتوى

يلتقي اليوم الاهلي واسوان ضمن الجولة الثالثة بالدوري المصري مواجهة قد يراها البعض محسومة لصالح الاهلي بالإخص أن الاهلي قد قدم أداء فني مقنع للغاية تحت قيادة مديرة الفني السويسري رينيه فايلر الذي قد نجح حتي الأن في الصعود لدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا بالإضافة إلي حصد لقب كأس السوبر علي حساب الزمالك بالإضافة إلي تحقيق أنتصارين علي التوالي بالدوري المصري ولكن مواجهة اسون وأختباار يعتبر مختلف عن المباريات التي قد خاضها الاهلي بالموسم الحالي بالإخص أن اللقاء سيقام في الثلاثة ظهراً علي استاد أسوان وتلك الأجواء لم يعتاد عليها الاهلي منذ فترة لذلك يمكن أن نعتبر أن مواجهة اسون ستكون أختبار مختلف عن باقي الأختبارات التي قد خاضها حتي الأن تحت قيادة مديرة الفني السويسري رينيه فايلر.

الاهلي قد حقق الفوز برباعية نظيفة علي حساب الإنتاج الحربي في مباراة تعتبر الأفضل بالنسبة للأهلي منذ فترة, لن نتحدث كثيراً عن نتيجة اللقاء والفوز برباعية نظيفة بالإخص أن ذلك أمر طبيعي في ظل الفوارق الفنية بين الاهلي والانتاج الحربي ولكن الاهلي قد ظهرت لدية بعض الأمور الإيجابية تحت قيادة رينيه فايلر من أهمها ممارسة عملية الضغط العالي بكثافة وذلك من خلال الرباعي الأمامي بالإضافة إلي مساندة من جانب السولية وحمدي فتحي وذلك جعل هناك كثافة كبيرة في عملية الضغط وبالتالي تأتي بالنتيجة المطلوبة وهي تواجد الاهلي بشكل دائم في منطقة الثلث الأمامي وحتي في حالة إنقطاع الكرة يتم إستخلاصها بصورة سريعة وذلك بسبب عملية الضغط بكثافة ولكن بالطبع هذا الشكل من الضغط قد يمثل ثغرة في حالة نجاح الخصم في ضرب هذا الضغط وبالتالي سيكون هناك خطورة كبيرة علي دفاعات الاهلي لذلك يستوجب أن تتم عملية الضغط بصورة سليمة.

النقطة الإيجابية الثانية هي الكثافة الهجومية التي يعتمد عليها رينيه فايلر ولكن تظل الجبهة الأبرز لدية الاهلي هي الجبهة اليسري المتمثلة في الثنائي رمضان صبحي وعلي معلول الجبهة التي تعتمد علي العمل بشكل جماعي عكس الجبهة اليمني والتي تشهد فقط جهود فردية من جانب حسين الشحات بالإخص أن محمد هاني لم يقوم بالدور الهجومي المطلوب خلال تلك المواجهة وبالتالي أصبح حسين الشحات يعتمد بشكل كامل علي الشكل الفردي, الضغط الهجومي الكبير من جانب الاهلي جعل الانتاج الحربي يتراجع بشكل كبير للجانب الدفاعي.

من أهم الإيجابيات التي قد ظهرت لدية الاهلي خلال مواجهة الانتاج الحربي هي أستخدام رمضان صبحي للتحرك بشكل عرضي وذلك يجعل رمضان صبحي قريب بشكل دائم من منطقة الجزاء لذلك شاهدنا رمضان صبحي أكثر خطورة علي المرمي وذلك بالمقارنة بالفترة الماضية والتي كانت تشهد علي تحرك رمضان صبحي في منطقة الأطراف فقط لذلك نجح رمضان صبحي في إحراز هدفين حتي الأن.

هدف الأهلي الأول - تحرك رمضان صبحي بدون كرة
هدف الأهلي الأول – تحرك رمضان صبحي بدون كرة

أما بالنسبة الإنتاج الحربي فقد أعتمد علي الشكل الخططي 4-3-3 مع الأعتماد علي المدافع الغاني عبد الوهاب عنان كظهير أيمن وذلك يضع علامات إستفهام كبيرة بالإخص أن عبد الوهاب عنان قلب دفاع ولكن قد يكون تم الأعتماد علية من أجل إيقاف الجبهة اليسري لدية الأهلي ولكن بصورة عامة لم ينجح اللاعب الغاني في خطورة الجبهة اليسري والتي كانت تعتبر الأخطر لدية الاهلي طوال اللقاء أما بالنسبة للجانب الهجومي لم يظهر الانتاج الحربي طوال اللقاء في الجانب الهجومي وذلك أيضاً يضع علامات إستفهام كبيرة بالإخص أن الانتاج الحربي يمتلك إمكانيات هجومية جيدة بالإخص أن الأهلي مازال لدية بعض الثغرات وبالإخص في منطقة وسط الميدان في ظل التقدم الكبير من جانب السولية وحمدي فتحي للجانب الهجومي وذلك بالإضافة إلي التقدم الهجومي الدائم من جانب علي معلول ولكن تلك الثغرات لم ينجح الإنتاج الحربي في إستغلالها.

من ضمن الأمور السلبية من جانب الإنتاج الحربي بقيادة مديرة الفني المخضرم مختار مختار هي عدم ممارسة الضغط علي وسط ميدان الاهلي من أجل إبعادة عن منطقة الثلث الأمامي وذلك ما نجح في القيام حسام حسن المدير الفني لفريق سموحة خلال مواجهة الفريقين بالجولة الأولي وذلك جعل هناك تأثير سلبي كبير علي الشكل الهجومي للأهلي ولكن الأهلي اليوم قد وجد مساحات كبيرة في منطقة وسط الميدان وبالتالي أصبح أكثر شراسة هجومية.

مساحات يجدها وسط ميدان الأهلي
مساحات يجدها وسط ميدان الأهلي

علي الجانب الأخر فريق أسوان الصاعد هذا الموسم لدوري الممتاز المصري سيخوض مواجهة اليوم ويأمل في تحقيق أول أنتصاراتة بعدما أن تعثر في أول مباراتين بتلقي الهزيمة بثلاثية خلال لقائة الأول أمام مصر المقاصة بالإضافة إلي تعادلة أمام نادي مصر الصاعد هو الأخر هذا الموسم لدوري الممتاز ويتملك أسوان بعض اللاعبين أصحاب الخبرة أمثال أوميد أوكوري الأثيوبي والدولي المصري السابق أحمد عبد الظاهر وحسن يوسف لاعب طلائع الجيش والزمالك السابق.