التخطي إلى المحتوى

يلتقي الهلال والسد اليوم بنصف نهائي دوري أبطال أسيا مواجهة يعتبرها البعض محسومة لصالح الهلال علي حساب السد القطري وذلك بعدما أن تفوق الهلال برباعية خلال مواجهة الذهاب التي قد أقيمت علي ملعب جاسم بن حمد معقل السدي القطري بالإضافة إلي ذلك السد سيفتقد اليوم واحد من أهم عناصرة وهو عبد الكريم حسن الدولي القطري الذي قد حصل علي البطاقة الحمراء خلال مواجهة الذهاب وذلك بالطبع يجعل الأمور أكثر صعوبة بالنسبة السد ومايزيد من الأمور صعوبة هو إقامة اللقاء ملعب مدينة جامعة الملك سعود الرياضية معقل الهلال السعودي وذلك سيزيد من فرص الهلال لحسم المواجهة لصالحة ولكن يظل السد يمتلك فرص قائمة للتأهل لدور النهائي ولكن بشروط ومن أهمها عدم إستقبال أهداف.

مباراة الهلال والسد ذهاباً لم تشهد تفوقًا كاسحًا من جانب الهلال السعودي كما يمكن أن نري ذلك من خلال نتيجة المواجهة التي قد أنتهت لصالح الهلال برباعية مقابل هدف ولكن سنتحدث أولاً عن تشكيلة الفريقين حيث أن المدرب الروماني رازفان لوشيسكو قرر خوض المواجهة بالقوة الضاربة وذلك بالأعتماد علي الرباعي الهجومي جوميز وسالم الدوسري والإيطالي جيوفينكو والدولي البيروفي أندريه كاريو رباعي هجومي بالطبع يمتلك قدرات جماعية وفردية كبيرة الحال ذاتة ينطبق علي فريق السد القطري الذي قد خاض المواجهة بالقوة الضاربة المتمثل في الثلاثي أكرم عفيف وحسن الهيدوس والدولي الجزائري بغداد بونجاح.

بداية المواجهة قد شهدت علي بعض الأمور المشتركة بين الفريقين أهمها ممارسة الضغط العالي وبالإخص من فريق السد والذي جعل الهلال لدية مشاكل كبيرة في بناء هجمات منظمة تلك النقطة جعلت السد يحاصر السد هجومياً بصورة دائمة أيضاً السد قد حاول ممارسة نقطة الضغط العالي علي دفاعات ووسط ميدان السد ولكن الهلال لم يستفاد من ممارستة الضغط العالي لسببين الأول هو تميز السد في نقل الكرة من لمسة واحدة أما السبب الثاني هو الإرتداد السريع والمتميز للسد من الجانب الدفاعي للجانب الهجومي وبالتالي ممارسة الهلال الضغط العالي بكثافة عددية علي دفاعات السد قد كانت تعتبر ثغرة في المنظومة الدفاعية لفريق الهلال السعودي لذلك يمكن أن نقول السد قد بدأ المواجهة بصورة أكثر من رائعة نجح في الأستحواذ علي الكرة وكان هناك فعالية هجومية واضحة نجح في الأختراق من الأطراف ومن العمق إلي أن تمكن من تسجيل هدفة الأول.

الإرتداد السريع من الجانب الدفاعي للجانب الهجومي
الإرتداد السريع من الجانب الدفاعي للجانب الهجومي

بداية المواجهة قد شهدت علي تفوق واضح وكبير من جانب أطراف السد علي أطراف الهلال وذلك علي الرغم أن أطراف الهلال تعتبر من أهم نقاط القوة الهجومية لدية الهلال بالإخص في ظل عودة محمد البريك للمشاركة مع وجود سالم الدوسري ولكن كان هناك تميز واضح من جانب رباعي السد عبد الكريم حسن وطارق سلمان وأكرم عفيف و حسن الهيدوس حيث أن الظهيرين عبد الكريم حسن وطارق سلمان يقوم بدور دفاعي كبير جعل هناك صعوبة علي ثنائي الهلال سالم الدوسري وأندرية كاريو بالقيام بدورهم المعتاد في الأعتماد علي مهاراتهم الفردية والأختراق من منطقة الأطراف بالإضافة إلي ذلك عدم إعطاء أدوار دفاعية كبيرة لثنائي السد أكرم عفيف وحسن الهيدوس تلك النقطة كان لها تأثير إيجابي علي هجوم السد وتأثير سلبي علي هجوم الهلال حيث أصبح السد مؤهل للأعتماد علي أكرم عفيف وحسن الهيدوس للقيام بهجمات مرتدة بالإضافة إلي عدم إعطاء الفرصة للتقدم الهجومي لظهيرين الهلال محمد البريك وياسر الشهراني وبالتالي أصبح سالم الدوسري وأندرية كاريو يعتمدون علي قدراتهم الفردية فقط.

ماذا سيحدث إذا قرر ثنائي ظهيرين الهلال محمد البريك وياسر الشهراني التقدم للجانب الهجومي ؟ سيجد السد سهولة كبيرة في بناء الهجمات المرتدة بالإخص أن ثنائي وسط ميدان الهلال محمد كانو وسلمان الفرج كان لديهم أدوار هجومية واضحة وبالتالي سلاح الهجمات المرتدة كان سلاح هجومي خطير بالنسبة للسد القطري يمكن إستخدامة بسهولة في حالة التقدم الهجومي لظهيرين الهلال وذلك ما كان يحدث في بعض الأحيان.

هجمات مرتدة للسد بقيادة الثنائي أكرم عفيف والهيدوس
هجمات مرتدة للسد بقيادة الثنائي أكرم عفيف والهيدوس

بالإضافة إلي ذلك عبد الكريم حسن وطارق سلمان لم تنحصر أدوارهم علي الدور الدفاعي فقط ولكن كان لديهم أدوار هجومية في حالة إمتلاك السد الكرة ولكن ذلك لم يجعل هناك ثغرة لدية السد مثلما يحدث في حالة تقدم ظهيرين الهلال لماذا ؟ وذلك بسبب الدور الدفاعي الكبير من جانب ثنائي وسط ميدان السد سالم الهاجري واللاعب المخضرم الإسباني غابي وبالتالي ذلك أعطي إرياحية كبيرة في حالة التقدم الهجومي من الظهيرين طارق سلمان وعبد الكريم حسن وذلك علي عكس الدور الهجومي الكبير من ثنائي وسط ميدان الهلال محمد كانو وسلمان الفرج.

تلك هي أهم النقاط التي جعلت السد لدية شكل هجومي رائع في أول ثلاثون دقيقة من شوط اللقاء الأول ولكن بعد ذلك حدث حالة من التراخي أو ثقة زائدة من جانب لاعبي السد القطري بصورة غير مفهومة وبالتالي ظهرت بعض الأخطاء نجح في إستغلالها الهلال بتسجيل هدفين قبل نهاية شوط اللقاء الأول  وتعتبر نقطتين جعل اللقاء ينتهي لصالح الهلال بتلك النتيجة الكبيرة النقطة الأولي حالة التراخي غير المفهومة من جانب لاعبي السد بنهاية شوط اللقاء الأول النقطة الثانية هي الإستغلال المميز من جانب الهلال للفرص المتاحة علي مرمي الحارس القطري سعد الشيب.

نتائج السد خلال الفترة الأخيرة قد تأثرت بشدة بتلك الهزيمة القاسية حيث قد تلقي هزيمتين أمام الريان برباعية وأمام الوكرة بخماسية ولكن فترة التوقف الدولي الأخيرة قد تعطي الفرصة لمديرة الفني الإسباني تشافي هيرنانديز إلي إصلاح الأمور والظهور بصورة مختلفة خلال مواجهة اليوم ولكن علي الجانب الأخر الهلال قد حقق الفوز السادس علي التوالي علي حساب ضمك بالجولة السابعة.