التخطي إلى المحتوى

فى تصريحات غاضبة أنتقد المدير الفنى السابق لنادى يوفينتوس كافة لاعبى الفريق عل راسهم للاعب كريتيانو رونالدو وذلك بعد دخول الهدف الثانى فى شباك الفريق أمام نادى بورتو ببطولة أبطال أوروربا حيث قال ان هناك بعض الاهداف لا يستطيع أحد قبولها حيث ان ضربة الجزاء كانت هدية من خطاء ساذج من للاعب مريي ديميرال حيث ان هذا المكان لا أحد يمكنه قطع الكورة فيه .

كريستيانو يخاف من أصدام الكورة

هذا وقد أكمل  المدير الفنى السابق أنه هناك خطاء كارثى من للاعب كريستيانو رونالدو حيث انه قد ألتف وقفز أثناء تنفيذ ضربه ثابته وهو أمر غير مقبول حيث لا يمكن فعل ذلك فى تنفيذ ضربه ثابته

يوفنتوس ومشوار البطولة الاوربية

وبالحديث عن المدير الفنى السابق لنادى يوفينتوس كابيلو هو أحد مديرى النادى المعروفين والمرتبطين بالنادى حيث قاد الفريق فى الفترة ما بين 2004 الى 2005 وحقق وقتها بطولة الدورى والكأس الأيطالى ولكن هذا البطولة قد تم الغائها بعد فضيحة ترتيب الفرق المعروف بالكالتشيو بولى  وفى هذا الاثناء كانت المنافسة كبيرة بين فريقى يوفنتوس وبورتو حيث فاز يوفنتوس ب3 اهداف مقابل 2 هدفين فى دور السادس عشر ولكن تعادل فى مبارتين اخريين ووفقا لقاعدة الهدف خارج الارض تؤهل الفريق الخصم كان مصير يوفنتوس الخسارة.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *