التخطي إلى المحتوى

دوافع كبيرة يتمتع بها لاعبى و عناصر فريق باريس سان جيرمان قبل موقعة الليلة أمام بايرن ميونيخ الألماني فى إطار ربع نهائى دورى ابطال اوروبا اللقاء المنتظر من جانب عشاق المستديرة الأوروبية خاصة لرؤية مواهب و عناصر فريق باريس اللذين يتمتعون بالقدرات و المهارات الخاصة وأيضاً بالتمرس على خوض المواجهات الكبرى المليئة بالتحدي ومن ثم هناك افكار عديدة و طرق لعب كثيرة تدور داخل أذهان و عقل المدرب الأرجنتيني بوتشيتينو الرجل الذى يبحث عن الهوية الفرنسية القارية للفريق و محاولة الوصول إلى نقطة النهاية بهذا المحفل العالمي الذى لا يستطيع أى فريق الوصول لأبعد نقطة فيه إلا و لو كان يمتلك خبرات و دوافع و طموحات و روح قتالية عالية وعندما ننظر إلى سان جيرمان نجد إنه يمتلك مواهب ذات خبرات و مهارات غير تقليدية والأمثلة عديدة على رأسهم نيمار البرازيلي إبن السيليساو الذى يبحث عن التتويج ببطولة مع عملاق الكرة فى بلاد الفرنسيين وايضا جوهرة الديوك و المنتخب الفرنسي مبابي الذى يعول عليه جماهير باريس الكثير وغيره من النجوم و العناصر القادرة على استرجاع هيبة النادي على المستوى القاري.

بوتشيتينو يفكر بشكل جاد للبدء بمجموعة من اللاعبين يمتلكون الحلول الفردية داخل أرضية الملعب وذلك لتشكيل خطورة على دفاعات بايرن ميونيخ الفريق الذى يمتلك خط خلفي مختلف نسبياً عن باقي الفرق حيث يتمتعون بالقوة و الهدوء و الإتزان فى الوقت ذاته ومن ثم ننتظر تواجد الثلاثي الأمريكي الجنوبي لقيادة المنظومة الهجومية للفريق وهم [ نيمار و انخيل دي ماريا بالإضافة إلى رافينيا الكانتارا الذى قد يكون مفاجأة المدرب فى عمق دفاعات البافاري ومن ثم كل ذلك فى ظل طريقة 4-2-3-1 وتشكيل مكون من الأتى /

حراسة المرمى كيلور نافاس و أمامه رباعي ناحية اليمين يلعب عبده ديالو وفى الجهة اليسرى كيرير و قلبي دفاع كيمبيمبي و المخضرم ماركينيوس و ثنائى ارتكاز إدريسا غاي و بجانبه هيريرا و الثلاثي الذى ذكرناه اعلاه هو من يبدأ تحت المهاجم مبابي الذى يتواجد بشكل غير كلاسيكي حيث يتحرك بشكل دائم ما بين دفاعات المنافس حتى تحدث خلخلة و تظهر الثغرات ومن ثم يبدأ كلا من نيمار و انخيل دي ماريا يتوغلا داخل اعماق و قلب دفاع البافاري ولكن بكل تأكيد هانز فليك مدرب ميونيخ يعمل حساب كل ذلك



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *