التخطي إلى المحتوى

بدأت معمعة دورى ابطال اوروبا حيث مباريات الإياب من ربع نهائي البطولة ومن ثم يلعب حالياً فريق تشيلسي أمام منافسه بورتو البرتغالي فى موقعة يراها البعض إنها سهلة نسبياً للفريق الإنجليزي وفقاً لما تحقق بلقاء الذهاب حيث نجح البلوز تشيلسي فى حسم المواجهة بنتيجة هدفين دون رد وبالتالي يحاول الليلة السيطرة على مجريات الأمور بشكل كامل و منع بورتو من الاستحواذ على الكرة لبناء هجمة أو تنفيذ أفكار معينة وذلك من خلال طريقة لعب معتادة للمدرب الألماني توماس توخيل الذى دفع اليوم برفقة الإيطالي جورجينيو حيث يلعب بجانبه على دائرة المنتصف الفرنسي المتألق صاحب استخلاص الكرات و إفساد هجمات المنافس وهو نغولو كانتي وذلك حتى لا يعطي الفرصة للفريق البرتغالي أن يتنفس و يقوم بتدوير الكرة بشكل فيه سلاسة وبالتالي هناك معركة خططية من على الخطوط الفنية بين الشاب كونسيساو صاحب الدوافع و الطموحات وأيضاً توخيل المتزن.

يلعب تشيلسي المواجهة بطريقة مفضلة خلال المباريات السابقة وهى 3-4-2-1 وتشكيل مكون من الأتى /

حراسة المرمى ميندي وأمامه ثلاثي تياغو سيلفا و المخضرم صاحب الخبرات ازبليكويتا و روديغير وفى منطقة وسط الملعب كما ذكرنا جورجينيو و كانتي وناحية اليسار الدولي الإنجليزي بن تشيلويل وفى الجهة اليمنى رييس جيمس و ثنائى تحت المهاجم جوهرة إنجلترا ماونت و بوليسيتش بالإضافة إلى المتحرك الغير متمركز كاي هافرتز اللاعب المتوهج الفترة الأخيرة.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *