التخطي إلى المحتوى

تلعب حالياً مواجهة مليئة بالإثارة بين كلا من بروسيا دورتموند الألماني وفريق مانشستر سيتي الإنجليزي فى إطار إياب ربع نهائي دوري ابطال اوروبا هذا العام حيث نلعب فى أحداث الشوط الأول ومازال الفريق الألماني متقدم بنتيجة هدف دون رد بشكل مفاجئ عن طريق لاعب الوسط المراهق الإنجليزي البالغ من العمر 17 عام جودي بيلينغهام الذى ضرب الحارس البرازيلي لفريق السيتي إيدرسون فى الدقيقة 15 من زمن الشوط الأول حيث يحاول الفريق الألماني أن يستغل الحماس الذى يتواجد فيه لاعبى الفريق و محاولة إنهاء الأمور بشكل كامل أمام مانشستر سيتي الفريق الذى حقق الفوز فى لقاء الذهاب بنتيجة هدفين مقابل هدف بمعقل الإتحاد ومن ثم كان يسعى إلى الحفاظ على هذة النتيجة لكنه فشل حتى الآن فى تحقيق ذلك ولكن مازالت المواجهة جارية و تحتاج إلى أعصاب هادئة حتى يتخطى كل فريق الأخر.

يذكر أن كلا الفريقين يلعبون بنفس طريقة اللعب وهى 4-3-3 حيث يعتمد المدرب تيرزيتش القائد لفريق بروسيا دورتموند على بعض العناصر المتميزة من الناحية الفردية داخل أرضية الملعب مثل بيلينغهام الذى سجل الهدف وأيضا المهاجم الخطير العنيف من الناحية التهديفية هالاند ، وعلى الجانب الآخر فريق المان سيتي يلعب بطريقة تعتمد على عدم التمركز بالنسبة للعناصر المتواجدة بالمنطقة الأمامية ومحاولة خلخلة دفاعات بروسيا عن طريق تحركات كلا من رياض محرز و بيرناردو سيلفا بالإضافة إلى فودين وبالتالي ننتظر نهاية هذا الفيلم الكروي المثير.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *