التخطي إلى المحتوى

أكد الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني لفريق الكرة بنادي الزمالك أنه كان يمكنه أن يقود الزمالك عقب مباراة الترجي التونسي، لكنه فضل المغامرة وقبول التحدي لقيادة الفريق رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الأبيض في المجموعة الرابعة.

ويواجه الزمالك نظيره الترجي الرياضي التونسي في تمام الساعة التاسعة مساء غدًا الثلاثاء على ملعب استاد القاهرة الدولي، في إطار مباريات الجولة الرابعة من مرحلة المجموعات لبطولة دوري الأبطال الإفريقي.

وقال باتريس كارتيرون خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة الزمالك والترجي التونسي أنه عند عودته لقيادة الفريق في ولايته الثانية وجد العديد من المشاكل، أبرزها ابتعاد اللاعبين عن مستواهم المعهود، لكنه عمل خلال الأيام الماضية على الارتقاء بمستوى لاعبيه، أجل تحقيق الفوز على الترجي التونسي.

وأعرب كارتيرون عن سعادته بالعودة لقيادة الزمالك في ولاية ثانية، مؤكدًا على صعوبة موقف الفريق في المجموعة الرابعة، خاصة في ظل الحصول على نقطتين فقط من أصل 9 نقاط، مشيرًا أن هدف الفريق هو الفوز على الترجي واقتناص نقاط المباراة، من أجل العودة للمنافسة على خطف إحدى تذكرتي العبور للدور القادم.

وأضاف كارتيرون: “عندما عدت للزمالك لم أجد اللاعبين في أفضل حالاتهم البدنية، مشيرًا أنه عمل خلال الثلاث أيام الماضية منذ توليه المهمة من جديد على الارتقاء بمستوى اللياقة البدنية لدى اللاعبين، وتحفيزهم على الفوز على الترجي ومصالحة الجماهير”.

وأتم كارتيرون: “ليس لدينا حسابات أمام الترجي سوى الفوز بالمباراة وحصد الثلاث نقاط، مؤكدًا على ثقته الكبيرة في لاعبيه وقدرتهم على الفوز والعودة من جديد لمستواهم المعهود”.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *