التخطي إلى المحتوى

أكد أحمد حسام ‏ميدو نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق أن فكرة دفع أموال من بعض الأشخاص للأهلي والزمالك “فكرة خاطئة”، مشيرًا أن الأهلي والزمالك “أكبر من أي حد”.

وأضاف ‏ميدو خلال تقديم برنامجه”أوضة اللبس” المذاع عبر قناة “النهار” الفضائية: “الجمهور أهم عنصر في كرة القدم، لكنه لا يدير الأندية، مؤكدًا أن الأهلي والزمالك لا يتأثران بغياب أي لاعب مهما كانت قيمته”.

وأشار ‏ميدو: “الإدارة “مش كرة قدم بس، وأزمة الزمالك حاليًا تتمثل في عدم القدرة علي دفع رواتب اللاعبين، أري أن هناك بعض الألعاب يجب أن يتم إلغاءها، مع عدم المبالغة في عقود بعض اللاعبين علي حساب غيرهم”.

وأوضح ‏ميدو: “زيادة الأندية الشعبية يزيد كثيرًا من قيمة بطولة الدوري علي الجوانب المادية والتنافسية، موضحًا أن تشجيع الاستثمار شئ جميل، لكن أخشي أن بعد 15 عام يكون لدينا فريقين أو ثلاثة فقط يمتلكون جماهير بالدوري المصري”.

يذكر أن الزمالك يُعاني خلال الفترة الحالية من أزمة مالية طاحنة، بسبب عدم وجود سيولة كافية في خزينة النادي من أجل تجديد عقود اللاعبين الذين قاربت عقودهم على الانتهاء، بالإضافة إلى عدم القدرة على التعاقد مع صفقات جديدة لتدعيم صفوف الفريق.



قد يهمك أيضاً :-