التخطي إلى المحتوى

شارة كابتن منتخب مصر صداع في رأس الجهاز الفني للمنتخب بقيادة حسام البدري، حيث يدرس البدري في منح شارة الكابتن لنجم مصر وليفربول اللاعب العالمي محمد صلاح، وكانت شارة الكابتن قد أحدثت أزمة في السابق بين الجهاز الفني للمنتخب بقيادة البدري وبين اللاعب أحمد فتحي، حيث رأى اللاعب أحمد فتحي أنه الحق بارتداء شارة الكابتن على اعتبار أنه أكبر لاعبي المنتخب وأكثرهم مشاركة في المباريات، لكن البدري كان يريد إعطائها إلى النجم العالمي الكبير محمد صلاح وهو ما حدث بالفعل.

من يرتدي شارة الكابتن، سؤال يريد أن يجاوب عليه الجهاز الفني للمنتخب، لذلك قام الجهاز الفني بقيادة حسام البدري بجس نبض أحمد حجازي ومحمد النني لمنح الشارة لمحمد صلاح.

ووفقاً لترتيب الأقدمية المعمول به، فإن ترتيب قائدي المنتخب كالتالي، عمرو السولية ثم أحمد حجازي ثم محمد النني ثم يأتي النجم محمد صلاح، ويرغب البدري في منح شارة الكابتن لمحمد صلاح لذلك يرغب في جس نبض الثنائي النني وحجازي، أما السولية فقد يكون على دكة البدلاء ولن يدفع به في المباراة.

ويحل المنتخب المصري ضيفاً على المنتخب الكيني في العاصمة نيروبي، في تمام الساعة السادسة مساءاً 25 مارس الجاري، ويحتل المنتخب المصري صدارة المجموعة برصيد ثماني نقاط، ثم يأتي في المركز الثالث منتخب جزر القمر بنفس الرصيد لكن فارق الأهداف لصالح الفراعنة، ثم يأتي منتخب كينيا في المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط، ثم في المركز الرابع يأتي منتخب توجو بنقطة واحدة.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *